موضوعات اكثر زيارة

تعرٌف على … ستيفن هوكينغ العبقرية المقعدة | مشاهير

عناصر الموضوع

ستيفن هوكينغ

ستيفن هوكينغ


ستيفن هوكينغ، في الثامن من يناير عام 1942 ولد ستيفن ويليام هوكينغ في أوكسفورد ببريطانيا، وظهر على ستيفن منذ الصغر حبه للعلوم ونظره الدائم نحو السماء وهو ما دفع به في بداية شبابه للتوجه نحو دراسة علم الكونيات في جامعة كامبردج.
كل شيء كان يبدو مثالياً للشاب ستيفن ذو الواحد والعشرين عاماً, لكنه فجأة بدأ يعاني من بعض الأعراض الخطيرة كالسقوط المفاجئ وهذا ما دفع بالعائلة إلى أخذه للأطباء ليتم تشخيص إصابته بمرض التصلب العصبي الجانبي ALS وهو مرض لا علاج له وتوقع الأطباء ألا يعيش أكثر من عشرين عاماً لكن هاهو ستيفن يكمل عامه الرابع والسبعين متحدياً المرض والإعاقة.
المرض لم يمنع هوكينج من التخرج بمرتبة الشرف في علم الكونيات من جامعة كامبردج, بل ودخل الدراسات العليا حيث تعرف على جين ويلد التي تزوجها عام 1965 وأنجب منها ثلاثة أبناء, واستمر هوكينغ في نضاله إلى أن وصل المرض به إلى حالة أقعدته تماماً عن الحركة وسببت له فيما بعد عدم القدرة على النطق أو تحريك أطرافه وهنا اعتقد الكثيرون أن مسيرة النابغة وصلت لنقطة النهاية.
لكن إنجازات هوكينغ استمرت إذ أصدر عام 1971 نظريته التي تثبت باستخدام نظرية النسبية لآينشتاين أن الثقوب السوداء لها نقطة بداية في الزمن, كما أثبت نظرياً عام 1974 أن الثقوب السوداء في الفضاء تصدر إشعاعاً على عكس كل النظريات المطروحة وقتها وسمي هذا الشعاع بشعاع هوكينغ تقديراً للجهد الكبير الذي بذله في إثبات نظريته.
الكتابة كانت إحدى مواهب هوكينغ منذ صغره وعندما دمجها مع عبقريته العلمية أصدر كتابه "تاريخ موجز للزمن" الذي يبسط فيه النظريات الفيزيائية الكونية الأساسية لاعتقاده بأن الإنسان العادي يجب أن يعرف تماماً عن الكون الذي يعيش فيه وحقق كتابه مبيعات هائلة وشهرة كبيرة ويعتبر من أفضل كتب الأدبيات العلمية عبر التاريخ.
كل تلك الإنجازات جعلت هوكينغ يستحق التقدير في كل أنحاء العالم وهو ما منحه قلادة ألبرت آينشتاين وجائزة وولف في الفيزياء تقديراً لجهوده الكبيرة في ذلك المجال إضافة لحصوله على الميدالية الذهبية للجمعية الملكية الفلكية وغير ذلك العشرات من التكريمات والجوائز التي أرادت تكريم عبقريته الفذة, وسارعت شركة إنتل لمعالجات الحواسيب إلى تصميم جهاز فريد من نوعه يمكن هوكينغ من التحكم في حركة كرسيه عبر دماغه كما يمكنه من التواصل مع الآخرين عبر صوت حاسوبي يمثل ما يرغب هوكينغ في قوله.
قصة حياة ستيفن هوكينغ ونضاله المؤثر في سبيل حبه للمعرفة جعله شخصية محبوبة للكثيرين وهو ما يبرر ظهوره في العديد من المسلسلات التلفزيونية كمسلسلSimpsons  الشهير كما ظهر في عشرات البرامج الحوارية الشهيرة وفي عام 2014 صدر فيلم The theory of everything الذي يتحدث عن قصة حياة هوكينغ وزواجه من جين ويلد.
اليوم هوكينغ يعتبر واحداً من أعظم العلماء عبر التاريخ وهو يحقق كل يوم إنجازاً يضاف لرصيد الشاب المريض الذي لم يتوقع الأطباء أن يعيش لأكثر من عشرين عاماًّ!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *